استراتيجية

عدد مرات القراءة : 1856

الكبريت في يدي ودويلاتكم من ورق

    

سأبقى أغني..
سأبقى أغني..
إلى أن أحطم من يعبدون الفروج..
ومن يشترون بشيكاتهم
بنات الهوى..
ورجال القلم..
سأبقى أغني
برغم عويل الرياح، وعصف المطر
وهم يركضون وراء القصيدة،
مثل كلاب الأثر..

سياسية الخصوصية سياسية الكوكيز شروط الاستخدام